falsafah

What can i say...i'm a Saudi girl(trying not to be a TIPICAL one..and looking desperatly for a job that is worth getting up in the morning..ooo bas

Saturday, May 28, 2005

حتى الضحك بات مسروقا؟؟؟

ترى ما اللذي اصابنا؟؟؟اشعر بأننا بدأنا نقترب من ان نكون عديمي الهويه؟؟الكل يتهمنا ويشير الينا بأصابعه ولو كانت تلك الأصابع مشوهه مازالت مصوبه تجاهنا00
لماذا لا نستطيع توضيح الصوره؟لماذا لا نكون في برواز جميل على الاقل؟؟لقد انقهرت كثيرا حين قرأت عن ذلك الرسام(الغمدي)اللذي اتضح انه يسرق رسومات لرسام كاريكاتور اجنبي!!!وليس هو فقط بل الكثير منا..نعم منا نحن!!يا للقهر
شعرت باهانه كبيره وانا اقرأ التعليقات (برغم انها لا تمسني شخصيا)لكنها تمس هويتي و قد كانت اغلب التعليقات سلبيه00 ياللأسف حتى الفنانين شوهو سمعتنا من باقي؟؟
اتمنى ان يكون له عذر مقبول مع اني لا ارى اي عذر لمن يقوم بالسرقات الأدبيه او بالأصح الكاريكاتوريه، واليكم الموقع0
http://cagle.slate.msn.com/news/blog/SAUDI.asp

Tuesday, May 10, 2005

الواقع

احيانا كثيره يغمرني الحزن فاذهب بعيدا عن الواقع واشعر بالالم والكتمه من دون اي سبب ،اريد ان اذهب بعيدا الى مكا ن اكون فيه لوحدي ،انا وافكاري اذهب حيث لا يراني احد وانا ارى الجميع ،احزن وتدمع عيني كثيرا بل ابكي بمراره وكأن اشد الجروح تقطعني بينما انا لا اشكو من اي شىء
لا ادري ما السبب الذي قد يجعلنا نحزن لهذه الدرجه وهذا المستوى من الالم؟؟؟
احيانا اتأمل نفسي من الداخل ولا اجد شيئا واجيانا اثقال من الهم والالم والحزن اللتي لا اجد مبررا لها!!لماذا قد يصل بي الى هذا الحد؟؟
كثيرا ما اتأمل حياتي قبل وبعد ..لا تسألوني قبل وبعد ماذا لاني انا نفسي لا اعلم ،شيء غريب والاغرب اني اشعر ان الدنيا تغيرت كثيرا والناس تغيرو،تغيرت العلاقات واتجهت الى منحنى آخر؟؟
اين ذهب الصفاء والوفاء والحب في الله؟؟؟ام انني انا اللتي تغيرت من كثرة ما رأيت؟ اصبحت اخاف كثيرا من العلاقات مع الغرباء وانظر اليهم كأسود ستلتهمني،لا اشعر بالأمان مع احد غريب ولا بالإطمئنان لاحد،هل هو ذنبي؟ام ذنب الزمن؟ام ذنب اهلي اللذين خوفوني من الدنيا الى هذا المستوى من عدم الأمان مع اني كنت لا استمع اليهم سابقا لكني الآن وبلا اسباب اصبحت جبانه..عادي جبانه وانا اعترف اني وصلت الى مرحلة من الجبن والخوف من العالم الخارجي لم اكن لأحلم ان اصل اليها..ربما اعود لحالتي الطبيعيه حين اعود للاحتكاك بالغرباء من جديد واحاول ان اسير فوق هذه العقبة المؤقته000

Sunday, May 01, 2005

لاجلك

لا ادري مااللذي جعلني اختار هذا العنوان تحديدا ولكني احسست باني اريد ان اقول بعض الكلمات اللتي تجول في خاطري اليوم وفي كل يوم حين افكر في ذلك المسكين!!!يحاول ان يخبئ ما به ويداري بضحكه و عفويته وطيبة قلبه..طيبة قلبه الصافي الذي يجمع بداخله جميع الناس..محبوب وجلسته مرغوبه...نحبه جميعا من في البيت وخارجه ،نكته من نكاته (ولو كانت قديمه)نحبها ونكاد نموت ضحكا عليها..حين يدخل علينا نبتسم ،يضحك مع الجميع يقبل الصغار ويركض لامي متلهفا كانه لم يرها منذ سنين وهو قد رآها هذا الصباح000
لا يحب ان يرد احدا او طلبا ،اكاد اقسم انه لم يقل لامي في يوم من الايام كلمة لا000
يدخل القلب ويضل متربعا هناك بشهادة كل من عرفه...يرتاح له القلب والخاطر ،ونحب فيه حتى هفواته وغلطاته كان يداري عليها ويقلبها الى نكته من نكاته000
اخي الصغير والحبيب والقريب لنا ذكرياتنا معا ،ذكرياتنا الحلوة والمضحكه،مقالبنا المشتركه،ومشاكلنا وتخطيطاتنا000
لن انسى ايام الصيف التي كنا نسهر فيها على الافلام ولن انسى تحديدا ذلك اليوم الذي كنا نتابع فيلما مرعبا فتقمصت انت احد الشخصيات وارعبت بها اخونا الصغير..لن انسى مذاق السندوتشات اللتي كنت تحضرها لي بعد الفجر وكنت اكلها بشهيه رغم نعاسي000
قلبك كبير وحبي لك اكبر ..ادعو لك ليل نهار في السر والجهر ..انت غالي ولاجلك اقوم بالمستحيل،اهديك روحي ،قلبي ،وكل ما املك لو كان فيه شفاؤك لكن ما باليد حيله
لو بيدي يا عزيزي اخذت ما بك لتنعم انت بالحياة مطمأن البال وتستقر و تعيش حياتك اللتي تتمناها،والله يا اخي لو استطيع ان ارد اليك
جزءا بسيطا مما اضفته انت على حياتنا00
لاجلك يا غالي000
كان الله في عونك وعون امي وابي اللذان تتكسر قلوبهم عليك حين يرونك في هذه الحاله وليس بيدهم شيء ليفعلوه
الله يصبرك ويصبرهم ..الله يعينك وينولك مبتغاك يا الله يا كريم

أسأل الله العظيم رب العرش الكريم الواحد الأحد الفرد الصمد أن يشفيكِ ويلبسك لباس العافية كما أساله تعالى باسمائه الحسنى وصفاته العلى أن يفرج همك ويشرح صدرك ويريح قلبك ويسبغ عليكِ نعمه ظاهرةً وباطنةً وان يجعل التوفيق والسعادة والنجاح حليفك ويسدد خطاكِ على طريق الخير والصلاح0000